فضائل الصيام (2/2) .. الشيخ المحدث عبدالله سراج الدين

الخميس 30 نيسان , 2020 02:51 توقيت بيروت مقالات فكريّة

الثبات - مقالات فكرية 

 

فضائل الصيام (2/2)

الشيخ المحدث عبدالله سراج الدين

 

ذكرنا في المقال السابق بعض فضائل الصيام ونكمل شيء منها:

الفضيلة الخامسة: الملائكة عليهم السلام يُصلون على الصائم ويستغفرون له

 روى الترمذي وغيره، عن أمِّ عمارة الأنصارية رضي الله عنها، وأنَّ النبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها –في غير شهر رمضان-  فقدَّ إليه طعاماً، فقال لها: كلي فقالت: إني صائمة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنَّ الصائم تُصلي عليه الملائكة إذا أُكل عنده حتى يفرغوا"، وروى ابن ماجة، أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يا بلال إنَّ الصائم تُسبح عظامه، وتستغفر له الملائكة ما أُكل عنده" أي: ما دام يؤكل عنده.

الفضيلة السادسة: إنَّ الله عزَّ وجل يباهي الملائكة بالصائمين

روى الطبراني، أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أتاكم رمضان، شهر بركة، يغشاكم الله فيه، فينزل الرحمة، ويحط الخطايا، ويستجيب الدعاء، ويباهي بكم ملائكته".

الفضيلة السابعة: اختصاص الصائمين بدخول الجنة من الرَّيان

 روى البخاري وسلم، عن أبي هريرة رضي الله عنه، أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من أنفق زوجين في سبيل الله نودي من أبواب الجنة: يا عبد الله هذا خير، فمن كان من أهل الصلاة دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريان، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة"، فقال أبو بكر رضي الله عنه: بأبي أنت وأمي يا رسول الله ما على من دُعي من تلك الأبواب من ضرورة فهل يُدعى أحد من تلك الأبواب كلها؟

فقال: نعم وأرجو أن تكون منهم".

الفضيلة الثامنة: فرحة الصائم عند فطره بتوفير أجره عند تمام صومه، وسلامته عن قاطع يقطعه عنه، وفرحته عند لقاء ربه

 كما ورد في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنَّه قال: "للصائم فرحتان يفرحهما: إذا أفطر فرح بفطره، وإذا لقي ربه فرح بصومه".


مقالات وأخبار مرتبطة

عاجل