الأحد25062017

Back ملفات خاصة ملفات خاصة إقتصاد ملف النفط أسير التجاذب السياسي

ملف النفط أسير التجاذب السياسي

Share

لا يزال ملف التنقيب عن النفط والغاز في المياه اللبنانية أسير التجاذبات التي تكبله وتضيع هذه الثروة التي تعتبر الفرصة الأخيرة لنهوض لبنان اقتصادياً واجتماعياً، وتجاوزه للأزمات المالية وتداعيات الديون التي تتخطى الستين مليار دولار.

 

رغم العراقيل، تحاول وزارة الطاقة والمياه إزالة الخلافات والتباينات السياسية وتحقيق الوفاق أقله لتمرير هذا الملف والمضي قدماً في إجراءات المزايدة العالمية التي سبق أن حُدد موعدها في العاشر من كانون الثاني 2014  لاختيار الشركة التي تقدم العرض الأفضل لاستخراج النفط والغاز.

وقد أكد وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال على وجوب المضي قدماً في هذا المشروع الذي سيدر المليارات على لبنان، وذلك خلال افتتاح مؤتمر القمة الدولية الثانية للنفط والغاز الذي انعقد في بيروت، لافتاً إلى أنه "إذا لم يتمكن لبنان من استكمال المزايدة، يكون تخلى طوعاً عن الاستفادة من ثرواته وقدم مجاناً هدية لعدو يتربص به شراً".

إلى ذلك، أعلن باسيل عن مناقصة استيراد الغاز الطبيعي المسال التي ستحل مشكلات مزمنة عانى منها اللبنانيون على مدى عقود.

منذ أشهر طويلة بدأ لبنان العمل الجدي على ملف الغاز والنفط من خلال إجراء المسوحات والكشوفات اللازمة براً وبحراً، فضلاً عن إطلاق دورات التراخيص وتأهيل 46 شركة عالمية كبيرة، وإجراء التقييم البيئي للمشروع وصياغة مشروع قانون الضريبة النفطية، والمسودة الأولى لقانون نفط بري تمهيداً للاكتشافات البرية، لكن على الرغم من هذه الجهود التقنية والعملانية لا تزال هناك الكثير من العقبات التي تحول دون تمرير قانون استخراج النفط والغاز، فالجلسة النفطية التي يفترض أن تعقدها الحكومة ما تزال مؤجلة إلى أجل غير مسمى.

 

المزايدة العالمية

ومعلوم أيضاً بأن المزايدة العالمية الحالية تعتريها صعوبة أساسية لاستكمالها، ألا وهي إقرار مرسومين بشكل رسمي من مجلس الوزراء، هما تحديداً مرسوم البلوكات البحرية، ومرسوم نموذج اتفاقية الاستكشاف والإنتاج ودفتر الشروط، وكانت الحكومة أصدرت القرار القاضي بالموافقة على القواعد والأنظمة للأنشطة البترولية، كما وافقت على إطلاق المناقصات، باعتماد تواريخ محددة لإقرارها.

ورغم تأخر الحكومة المستقيلة في إقرار المرسومين، تعمل وزارة الطاقة على استكمال إجراءات المزايدة العالمية والسير بها حتى النهاية أي موعدها في 10 كانون الثاني عام 2014، علماً أن عقد اجتماع حكومي لإقرار المرسومين المذكورين لا يخالف مبدأ تصريف الأعمال.

وفي حال لم يتمكن لبنان من استكمال المزايدة في مشروع استخراج النفط والغاز، سيتسبب لنفسه بخسائر أموال كثيرة كان بإمكانها أن تقلب موزاينه المادية إلى الأفضل، فبحسب الأرقام المبدئية فإن 45 في المئة من المياه اللبنانية تحتوي على 850 مليون برميل من النفط، وبالتالي فإن عائدات هذا المخزون المستكشف سيزيد من قدرة لبنان المالية وتصنيفه الائتماني، وبحسب المراقبين الاقتصاديين، فإن لبنان يملك اليوم ثورة مطمورة تحت الأرض من الذهب والماس، لكن ما أن يتم استخراجها حتى تتحول إلى سيولة نقدية.

 

الغاز المسال

في إطار آخر، أكد باسيل "أن مشروع استيراد الغاز الطبيعي المسال لتغذية معامل إنتاج الطاقة في لبنان يؤمن وفراً سنوياً يتعدى المليار دولار"، لافتاً إلى أن كلفة المشروع على الدولة هي "صفر"، وتالياً فإنه مشروع لا كلفة مباشرة فيه على الدولة.

وقد أطلقت وزارة الطاقة والمياه إلى إطلاق مناقصة استيراد الغاز الطبيعي المسال بعدما وصلت الوزارة إلى المرحلة الأخيرة من التقييم التقني والمالي للعروض بغية إنشاء محطة تخزين عائمة.

وكانت فكرة المشروع ولدت عام 2009 كفكرة، ثم تطورت إلى دراسة للجدوى الاقتصادية، بعدها قامت وزارة الطاقة عبر مجلس الوزراء بالتعاون مع مجلس الإنماء والإعمار بتكليف شركة بوتن وشركاه للقيام بدراسات تفصيلية، ويقسم المشروع إلى قسمين، الأول المنشأة التي تحول الغاز السائل إلى غاز طبيعي، والثاني، شراء الغاز السائل من شركات تورد الغاز السائل".

أما عن الشق المتعلق بالاستيراد، فقد أعلنت وزارة الطاقة "أنها ترغب من الشركات في التقدم في هذا المشروع، كما أنها سترفع في حد أقصى هو 23 كانون الأول الجاري، نوعاً من "نموذج أسئلة" إلى الشركات المهتمة ليكون في إمكان هذه الشركات أن تتقدم بعروضها، بتاريخ أقصاه 20 كانون الثاني من عام 2014، وإن الشركات التي قدمت أفضل خمسة عروض، سيتم البحث والتفاوض معها بغية خفض سعرها ولاختيار الشركة الأفضل، مما يعني أنه في إمكان وزارة المياه والطاقة في بداية العام 2014 أن يكون لديها فائز محدد وتالياً فإنه عند اندماج قسمي المشروع معاً، يصل إلى مرحلة الكمال وعندئذ يتمكن لبنان من استيراد الغاز السائل وتحويله إلى غاز طبيعي وسيوفر بذلك الكثير من المال.

أخبار منوعة

  • ثقافة وفن
  • عالم النساء
  • صحة وتغذية
  • بيروتيات
  • إسلاميات

عربي ودولي

  • فلسطين
  • عربي
  • دولي

ملفات خاصة

  • رأي
  • إقتصاد
  • تحقيق
  • مقالات مختارة

لبنانيات

  • صفحة الغلاف
  • حدث الاسبوع
  • جعبة الأسبوع
  • محليات
  • موضوع الغلاف
  • مقابلة
  • همسات